وجدة: حادثة سير خطيرة خلفت وفاة أم وابنها، وإصابة آخرين بجروح بليغة..

متابعة/ ربيع كنفودي

وقعت قبل قليل حادثة سير خطيرة، سببها السرعة المفرطة وعدم احترام قانون السير وإشارات المرور.

الحادث الذي وقع على مستوى ملتقى الطرق بالقرب من معهد التكوين المهني بلازاري، ISTA، وبالضبط بنفس مكان الحادث الذي كان ضحيته ضابط شرطة. خلف إضافة إلى الخسائر المادية 3 سيارات ودراجة نارية، خلف أيضا إصابات وحسب ما تم تداوله تسبب في وفاة أم وابنها الصغير، هذا ويوجد احد الأشخاص في حالة حرجة، دون الحديث عن الخسائر التي تكبدتها بعض المنازل بسبب اصطدام سيارة من نوع “جولف”..

وفور علمها بالخبر، حلت عناصر الأمن مصلحة حوادث السير، للقيام بمعاينة لمعرفة السبب الرئيسي المسبب لهذه الحادثة الخطيرة. كما حلت عناصر الوقاية المدنية التي قامت بنقل المصابين إلى المستشفى.

على ما يبدو أن مكان الحادث الذي أصبح يسمى “برومبوان الموت”، بات يشكل خطرا على المارة والعموم، الأمر الذي يستدعي من الجهات المسؤولة، وفي المقدمة الجماعة ومصلحة السير والجولان، التدخل العاجل، والإسراع بتثبيت الإشارات الضوئية لتفادي المزيد من الحوادث، بالأمس كان الضحية ضابط شرطة، اليوم الضحية أم وابنها، وغذا الله أعلم.
وجب الإسراع قبل فوات الأوان وحصد المزيد من الأرواح والإصابات.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد