وجدة: في ندوة الماء، الدكتورة زليخة إيرزي تتحدث عن “الاجهاد المائي من إجراءات التدبير إلى عمليات التحسيس”.

في إطار سلسة اللقاءات التحسيسية لترشيد الماء في الوسط الجامعي في ظل الاجهاد المائي وتخليدا لليوم العالمي للماء نظم مركز الشرق لعلوم وتكنولوجيا الماء والبيئة في يوم الخميس 28 مارس 2024، الندوة التحسيسية الأولى والتي استهدفت أساتذة وطلبة الجامعة وكذلك اطر وتلامذة مؤسسات تعليمية.

وقد شارك في هذه الندوة مجموعة من الاساتذة الباحثين الى جانب متدخلين في تدبير قطاع الماء.
وخلال هذا اللقاء التوعوي لترشيد استغلال الماء، تطرقت المحاضرة التحسيسية التي ألقاها الاستاذة زليخة إيرزي لموضوع :”الاجهاد المائي من إجراءات التدبير إلى عمليات التحسيس”.

ومن خلال هذه المداخلة أبرزت الاستاذة بأن المملكة المغربية انخرطت منذ فجر الاستقلال في سياسة مائية دينامية مستشرفة، وبخلق مؤسسات مختلفة منخرطة في تدبير الموارد المائية وتشرف على تسييرها كفاءات مختصة، هذه التدابير المنسجمة تم تنزيلها بتوجيهات ملكية سامية، مكنت المملكة من استغلال المياه السطحية والجوفية بصفة معقلنة، وساهمت بشكل كبير في تطوير القطاع الفلاحي والصناعي، نذكر منها على سبيل المثال إطلاق سياسات السدود في سنة 1967، والمخططات الاولية للتدبير المندمج للموارد المائية (PDAIRE), قانون الماء 10-95 سنة 2008 وقانون الماء سنة 2015، والبرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027.

وأضافت الدكتورة زوليخة إيرزي، أنه في إطار السياق الحالي، والذي يتميز بالجفاف الناتج عن التغيرات المناخية والنمو الديمغرافي الكبير والتوسيع العمراني الجسيم وتلوث المياه كان لابد من تكثيف عمليات التحسيس لدى المواطنات والمواطنين من أجل ترشيد استغلال الموارد المائية.

وقد ثمنت الاستاذة إيرزي، هذه المبادرة الهادفة والتي انخرطت فيها جامعة محمد الاول بتوجيهات من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار وقد شرعت مكونات الجامعة اساتذة وطلبة في تنظيم حملات تحسيسية من أجل عقلنة استعمال الماء في ظل الاجهاد المائي الناتج عن توالي أكثر من 5 سنوات من الجفاف والذي أثر بشكل كبير على المخزون المائي خصوصا بجهة الشرق.

كما أشادت المتدخلة، بالانخراط الكبير لاساتذة وطلبة الجامعة في الحملة التحسيسية والتي استفاد منها خلال هذا الاسبوع ما يفوق 500 مستهدف منهم اطر وطلبة الجامعة وتلامذة المؤسسات التعليمية.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد