المملكة المغربية تدين بشدة العمل الإرهابي الذي قام به “داعش” بكوركوس سيتي هال بكراسنوغورسك قرب موسكو..

أدانت المملكة المغربية بشدة العملية الارهابية التي تم تنفيذها اليوم الجمعة بكوركوس سيتي هال بكراسنوغورسك قرب موسكو، والتي تبناها تنظيم داعش الارهابي، وخلفت العديد من القتلى والجرحى.

وعبرت المملكة المغربية عن تضامنها مع السلطات الروسية في مواجهتها للإرهاب.

وعلى إثر ما وقع، قدمت المملكة المغربية، تعازيها الحارة لعائلات الضحايا ومتمنياتها بالشفاء العاجل للجرحى.

هذا، وقد سبق وأن أعلن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” مسؤوليته عن الهجوم المسلح الذي استهدف قاعة للحفلات الموسيقية في موسكو الجمعة، وأسفر عن مقتل 40 شخصا على الأقل وفق حصيلة أولية للسلطات الروسية.

وقال التنظيم في بيان نشره على تلغرام إن مقاتليه “هاجموا تجمعا كبيرا.. في ضواحي العاصمة الروسية موسكو”.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد