وجدة: هذه هي كمية اللحوم التي تم حجزها وإتلافها…

متابعة/ ربيع كنفودي

بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة بوجدة، قامت لجنة مختلطة مكونة من عناصر المصلحة الولائية للضابطة القضائية بوجدة، والمكتب الوطني للسلامة الصحية، بحجز وإتلاف 1 طن و248كيلوغرام من اللحوم الفاسدة والمذبوحة بطريقة سرية وغير قانونية.

وجاءت هذه العملية في إطار المجهودات الجبارة التي تقوم بها عناصر المكتب الوطني للسلامة الصحية، وبناء على معطيات وفرتها مديرية مراقبة التراب، بخصوص وجود مستودع يستعمل كمجزرة سرية للذبح. وعليها إنتقلت لجنة مختلطة مكونة من عناصر مصلحة الضابطة القضائية بولاية أمن وجدة، المكتب الوطني للسلامة الصحية وآخرين، إلى المجزرة السرية الكائنة بالحي الحسني بوجدة، حيث تم العثور على ثلاجتين من الحجم الكبير تحتويان على لحوم حمراء من بقر وأغنام لاتحمل الخاتم. إضافة إلى رافعة، ميزانان، سكاكين، وأدوات أخرى تستعمل في عملية الذبح، خاتم مزور ومادة حمراء تستعمل لختم اللحوم. هذا وقد تم حجز 560 كيلو غراما من اللحوم الحمراء، بقر،غنم وأرانب.

وعلاقة بالموضوع تمت مداهمة 5 محلات تقوم ببيع اللحوم المذبوحة بالمجزرة المذكورة، حيث قامت اللجنة بحجز 240 كيلو غراما من اللحوم الحمراء بالمحل الأول، لا تحمل الخاتم البيطري وغير صالحة للإستهلاك. إضافة إلى لحوم أخرى مجهولة المصدر.

في المقابل، قامت بحجز 60 كيلوغراما من اللحوم الحمراء تحمل خاتما مزورا. أما المحل الثالث فقد حجزت اللجنة المختلطة أزيد من 200 كيلوغراما من اللحوم بدورها تحمل خاتما مزورا. في حين حجزت على 160 كيلوغراما من لحوم الأبقار بالمحل الرابع الذي تمت مداهمته. أما على مستوى المحل الخامس فقد تم حجز 6 كيلوغراما من لحوم الدجاج مجهول المصدر ولا يحمل خاتما، إضافة إلى كيلوغرامين من البودان غير صالحة للإستهلاك..

للإشارة، فقد تم اعتقال 5 أشخاص على هامش عملية المداهمة والحجز التي قامت بها اللجنة، حيث تم الإستماع لهم في محاضر رسمية، بناء على تعليمات النيابة المختصة، على أن يتم عرضهم على أنظارها لاتخاذ المقرر في حقهم.

هذا، وقد لقي هذا التدخل استحسانا من طرف الساكنة الوجدية، التي تتمنى أن تعمم هذه الحملات على مستوى الإقليم والملحقات الإدارية ومعاقبة كل من تسول له نفسه أن يهدد سلامة وصحة المواطنين.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد