عبد الحق قيسي عضو جماعي يتميز بالكفاءة والمسؤولية هدفه الأسمى خدمة المدينة أولا وأخيرا..

متابعة/ ربيع كنفودي

مما لا شك فيه أن نتائج الإنتخابات الأخيرة برسم سنة 2021، أفرزت عن فوز العديد من الأسماء التي تم اختيارها ومنحها التزكية من قبل الأحزاب السياسية التي فضلت دخول غمار هذه الاستحقاقات.
ولا يختلف إثنان، أن جماعة وجدة، كان لها نصيبا من هذه الأسماء والكفاءات التي تفتخر بها مدينة وجدة، سواء في مجال عملها، أو في مجال السياسة. ويبقى اسم عبد الحق قيسي الفائز عن حزب الشورى والاستقلال من بين أهم هاته الأسماء التي تم اعتبارها قيمة مضافة للمجلس.

عبد الحق قيسي الإطار البنكي الذي تفتخر به مدينة وجدة، وتعتز بتواجده المجموعات البنكية بمختلف أسماءها، نظرا لكفاءته، مهنيته، جديته في العمل. عبد الحق قيسي يبقى من أحد الأسماء الوازنة التي زينت قاعة الاجتماعات التابعة لجماعة وجدة بحضورها وتدخلاتها التي ترمي وتهدف أساسا إلى خدمة المصلحة العامة، خدمة المدينة التي لطالما حلم الجميع بتغيير أحوال ساكنتها.

عبد الحق قيسي، فعلا يستحق كل التقدير والإحترام، درايته وخبرته في التسيير والتدبير المالي، من شأنه أن يستفيد منها المجلس وإدارة الجماعة، خصوصا في الشق المتعلق بتحسين الموارد المالية للجماعة. خبرته في المجال ستكون حصنا حصينا للجماعة من كل الشوائب والمشاكل.
اليوم جماعة وجدة، بحاجة ماسة إلى كل منتخب يتصف ويتميز بالكفاءة وقبل ذلك بالصدق والإخلاص وحس المسؤولية الواجب أن تكون أهم صفة يتحلى بها العضو الجماعي، ويبقى عبد الحق قيسي من بين هاته النماذج التي إن لم نقل افتقدناها، قل نظيرها ووجودها داخل الهيئات السياسية والمنتخبة..

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد