نشاط توعوي لفائدة الناشئة بمسرح محمد السادس

منير حموتي

في إطار أنشطتها الموسمية، وتزامنا مع الاحتفال بيوم المهاجر، حظي مستفيدو الفرصة الثانية الجيل الجديد بمدرستي عبد الكريم الخطابي ولالة نزهة، اللتين تشرف عليهما جمعية الشبيبة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة وأصدقاؤها، بنشاط ترفيهي توعوي، عبارة عن عرض فيلم ” مطلقات الدار البيضاء” لمخرجه محمد عهد بنسودة، والذي يعرض لظاهرة الطلاق بالمغرب وآثارها على الأبناء.
ويأتي هذا النشاط الذي احتضنه مسرح محمد السادس بوجدة بعد زوال الثلاثاء 19 دجنبر الجاري، في إطار الاحتفال بيوم المهاجر، كما يدخل أيضا في إطار برنامج الأنشطة التي تقوم بها الجمعية لفائدة المستفيدين من برنامج الفرصة الثانية، مغاربة وأجانب.
وقد أعقب العرض نقاش أقيم بمقر جمعية الشبيبة، وحضرته عدة فعاليات على رأسهم المخرج محمد عهد بنسودة ، إضافة إلى الأستاذة حورية عراض رئيسة الجمعية و مهتمين بالشأن الفني وأساتذة جامعيين وطلبة.
وفي كلمتها، اهابت رئيسة جمعية الشبيبة بالأطر المشغلين ببرنامج الجيل الجديد، من أجل تمرير رسائل توعوية من خلال تفكيك شفرات ورسائل الفيلم ذات البعد الاجتماعي والاخلاقي، خاصة وان القاسم المشترك بين العديد من المستفيدين و أبناء الأزواج المنفصلين في الفيلم، هو الهشاشة والمستقبل المجهول والضياع والتعرض لشتى أنواع الإغراءات والاعتداءات. والمحت حورية عراض الى اهمية الفيلم في ظل الحديث عن إصلاح المدونة و كذا الارتفاع المهول في نسبة الطلاق بالمغرب.
وقد تعاقب على الكلمة كل من المخرج وبعض المهتمين بالمجال الفني الإبداعي والقانوني، في ربط رسائل الفيلم من مشكل الانفصال والنفقة وكذا التبليغ عن الابتزاز ، بواقع الحال بالمجتمع المغربي، مع تكييف ذلك مع النصوص القانونية الخاصة بالطلاق والحضانة وغيرهما.
وقد اختتم هذا النشاط بحفلة شاي على شرف الحضور.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد