وجدة: ملف المعهد لتكوين المهن التمريضية يصل إلى القضاء..

بوابة المغرب الشرقي

يبدو أن ملف المعهد المتخصص في تكوين المهن التمريضية الكائن بحي القدس، أخذ منحى آخر، خصوصا بعد أن قررت النيابة العامة متابعة مسيره بتهمة النصب طبقا للفصل 540 من القانون الجنائي.

وتأتي هذه المتابعة، تبعا للشكايات التي تقدمن بها العديد من الطالبات المتدربات إلى النيابة العامة، يؤكدن فيها أنهن تعرضن لعملية النصب من طرف مسير المعهد منذ ولوجهن للمعهد، والذي قال وصرح لهن خلال مرحلة التسجيل أنه معتمد من طرف الدولة Accrédité. إلا أنهن إكتشفن بعد مرور الوقت أن كلامه وتصريحه لا أساس له من الصحة، وهو الأمر الذي اعتبرته المشتكيات أنه نصب واحتيال.

للتذكير، سبق للمشتكيات كذلك وأن توجهن برسالة إلى مندوب التكوين المهني، قصد التدخل العاجل، لما تعرضن له من طرف هذا المسير، وقدمن له المعطيات الكاملة بخصوص المعني بالامر، الذي صرح أن هناك مسؤول جهوي بإدارة التكوين المهني يساعده ويسهل له الطريق، وهو الكلام الذي أكده المسير بحضور مدير المعهد مع ذكر اسمه بصفة شخصية.

وبالمناسبة، تقدمت المشتكيات بجزيل الشكر والامتنان للنيابة العامة في شخص وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بوجدة، الذي استجاب لشكايات الضحايا وقام بما يلزمه أولا القانون والضمير، خصوصا وأن الشكايات كانت مجهولة المسار. وأكدن أن وكيل الملك يجسد فعلا للمقولة الرجل المناسب في المكان المناسب، نظرا للجدية التي يتسم بها، وهي نفسها الجدية التي حث عليها جلالة الملك محمد السادس في خطابه السامي.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد