منها وجدة، الناظور وبركان، الإطاحة ب8 أشخاص ضمن شبكة لتزوير الوثائق لإعداد ملفات تأشيرات شنغن..

بوابة المغرب الشرقي

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بمدن وجدة والناظور وبركان بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني صباح يومه الأربعاء 4 أكتوبر الجاري، من توقيف ثمانية أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في تزوير الوثائق والمحررات التي تدخل في إعداد ملفات تأشيرات “شينغن” وتنظيم الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر.

وأكد المصدر، أن توقيف المشتبه بهم، جرى في عمليات متزامنة بكل من مدن وجدة والناظور وبركان، بعد الاشتباه في تورطهم في تزوير وثائق ومستندات إدارية ومحررات بنكية تدخل ضمن ملفات الحصول على تأشيرات السفر إلى الدول الأوروبية، وهي الملفات المزورة التي يشتبه في استخدامها من طرف شبكات إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير الشرعية.

ويضيف البلاغ، أن عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية، أسفرت عن حجز العديد من الوثائق المزورة ومعدات تستخدم في التزوير، وهي عبارة عن مجموعة من الطوابع والأختام المزيفة وجهاز كمبيوتر ودعامات الكترونية، علاوة على حجز إيصالات لتحويلات مالية ومبالغ نقدية بالعملة الوطنية والأوروبية يشتبه في كونها من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم للبحث القضائي الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية بوجدة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وكذا توقيف باقي المتورطين المفترضين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد