ولاية أمن مكناس توضح بخصوص تعنيف شرطي لأحد الأشخاص بعد توقيفه في حالة سكر..

بوابة المغرب الشرقي

تفاعلت ولاية أمن مكناس، بسرعة وجدية كبيرة، مع مقطع فيديو منشور على إحدى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي يوم أمس الثلاثاء، تظهر فيه سيارة إسعاف أمام مقر دائرة للشرطة، ومشفوع بتعليق صوتي يزعم فيه صاحبه بأن موظف شرطة عرض شقيقه للعنف بعد توقيفه وهو في حالة سكر.

وقد أظهرت مراجعة المعطيات الممسوكة لدى مصالح الأمن العمومي بمنطقة أمن مكناس، أن الأمر يتعلق بقضية زجرية تعالجها مصالح الشرطة بالمدينة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك على إثر توقيف شخص وهو في حالة سكر متقدمة ويحدث الضوضاء بالشارع العام، قبل أن يعمد إلى افتعال جروح عمدية باستعمال شفرة للحلاقة كانت بحوزته.

وقد تم نقل المشتبه فيه للمستشفى المحلي لتلقي العلاج، قبل أن يتم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

وإذ تحرص ولاية أمن مكناس على توضيح هذه المعطيات، وتفنيد المزاعم التي تشير إلى كون المشتبه فيه تعرض للعنف من طرف أحد عناصر الشرطة، فإنها تؤكد في المقابل بأن جميع الإجراءات المنجزة في هذه النازلة أشرفت عليها النيابة العامة المختصة.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد