مباراة أسود الأطلس .. تحدي حقيقي من أجل التأهل إلى نهائيات كأس إفريقيا 2023.

بوابة المغرب الشرقي/ متابعة

تنتظر المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم مباراة صعبة جدا، وحساسة، أمام نظيره الجنوب إفريقي، مساء اليوم الخميس 9 يونيو 2022، برسم الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة لنهائيات “الكوت ديفوار 2023”.

يعود المنتخب الوطني المغربي إلى أجواء التنافس الإفريقي، فبعد حوالي شهرين ونصف من فوزه الأخير على الكونغو الديمقراطية، في تصفيات نهائيات كأس العالم، يدخل “الأسود” تحديا جديدا من أجل التأهل إلى نهائيات كأس إفريقيا 2023، المرتقبة في دولة الكوت ديفوار.

ويظهر أن المنتخب المغربي يعاني الكثير من الضغط، بسبب هزيمته الأخيرة في مباراته الودية أمام نظيره الأمريكي، وهي الهزيمة التي جعلت الشك يتسرب إلى الجمهور المغربي بخصوص مستقبل النخبة الوطنية.

ومن المرتقب أن تشهد مباراة اليوم العودة الرسمية لنصير مزراوي، لاعب بايرن ميونخ الألماني، إلى تشكيلة الأسود بعد غياب دام حوالي سنتين، بسبب خلافه السابق مع المدرب وحيد خاليلوزيتش.

وتعود آخر مباراة جمعت المنتخب المغربي بنظيره الجنوب إفريقي إلى فاتح يوليوز 2019، في دور المجموعات لنهائيات كأس إفريقيا بمصر، وانتهت بفوز العناصر الوطنية بهدف واحد لصفر، أحرزه اللاعب مبارك بوصوفة.

وعن مباراة اليوم، أكد وحيد خاليلوزيتش، الناخب الوطني، في تصريح صحفي جاهزية العناصر الوطنية، ذهنيا وبدنيا، مشيرا إلى أن الهزيمة الأخيرة أمام المنتخب الأمريكي “جاءت في وقتها”، من أجل تصحيح مجموعة من الأمور.

وفي هذا السياق، قال الناخب الوطني: “قمنا بتحليل مجموعة من أشرطة فيديو منتخب جنوب إفريقيا، الذي يتوفر على مدرب له تجربة، وبالتالي فالمباراة لن تكون سهلة، لأن المباريات في شهر يونيو دائما ما تكونه صعبة، فعلى سبيل المثال، المنتخب السينغالي وجد صعوبة كبيرة في مباراته أمام نظيره الرواندي، وتمكن من الفوز بصعوبة بهدف واحد لصفر في الوقت الضائع”.

من جهته، يتطلع المنتخب الجنوب إفريقي إلى خلق المفاجأة في هذه المباراة، خاصة وأنه يتطلع إلى العودة للنهائيات بعدما غاب عن الدورة الأخيرة في الكاميرون.

وفي هذا السياقظن قال هوغو بروس، مدرب جنوب إفريقيا، في تصريح صحفي: “يجب أن نخوض المباراة بشجاعة، دون خوف. يجب أن نفكر مثل مقدونيا التي هزمت إيطاليا (في الملحق المؤهل لمونديال 2022). لا أحد كان يتوقع حدوث ذلك”.

ومن شأن فوز المنتخب المغربي في هذه المباراة أن يرفع حظوظ الأسود كثيرا في التأهل إلى نهائيات كأس إفريقيا، بحكم أنهم يحتاجون، على الأقل، لـ4 نقاط فقط، لأن المجموعة تضم 3 منتخبات فقط “المغرب، جنوب إفريقيا، ليبيريا”، بعدما أوقف الاتحاد الإفريقي منتخب زمبابوي لأسباب رياضية.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد