تسجيل 31 حالة بفيروس “القردة” بإسبانيا.. بعد إعلان بلجيكا فرض الحجر الصحي.

بوابة المغرب الشرقي/ متابعة

تعرض 31 شخصا، للإصابة بفيروس “جدري القردة”، فيما لازالت 40 حالة قيد التحقيق، وفق ما كشفت عنه وسائل إعلام إسبانية.

ومن جهته، قال وزير الصحة في تصريح له، إنه تم تسجيل حوالي 30 حالة مؤكدة بالفيروس، فيما السلطات تقوم بالتحقق من حالة أخرى.

وأشار إلى أن غالبية الحالات المؤكدة، تم تسجيلها في العاصمة مدريد، وأنه تم رصد 6 حالات في عدد من المناطق بإسبانيا.

ومن جانبه، أعلن كبير علماء الأوبئة الإسباني “فرناندو سيمون”، في تصريح صحفي، إن “انتقال الفيروس كان أعلى من المتوقع“.

وأوضح سيمون أن “الفيروس ينتقل من خلال التعرض الطويل والوثيق للغاية للقطرات التنفسية وبشكل أساسي من خلال الاتصال المباشر مع إفرازات البثور التي تتولد أثناء المرض“.

ومن جانبها، قررت بلجيكا فرض تطبيق الحجر الصحي لمدة 21 يوما، وذلك جراء تفشي فيروس “جدري القرود” في 14 دولة.

وأعلنت السلطات البلجيكية، عن أنه سيتم عزل الأشخاص المؤكد تعرضهم للإصابة بالفيروس، وعزلهم لمدة أسابيع.

ويأتي إعلان السلطات البلجيكية عن هذا القرار، بعد تسجيلها ل 3 حالات، فيما تعتبر أول دولة تلجأ لفرض الحجر الصحي على الأشخاص المصابين بفيروس “جدري القرود“.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد