سلطات مدينتي مليلية وسبتة المحتلتين، تدعو إلى تحسين المراقبة الأمنية على مستوى المعابر الحدودية قبل إعادة فتحها مع المغرب.

بوابة المغرب الشرقي / متابعة

دعت سلطات مدينتي مليلية وسبتة المحتلتين، الحكومة المركزية بمدريد، إلى تحسين المراقبة الأمنية على مستوى المعابر الحدودية قبل إعادة فتحها مع المغرب، والتي ظلت مغلقة لمدة تزيد عن سنتين.

ومن جهتها، قالت وسائل إعلام إسبانية، إن مندوبا حكومة مليلية وسبتة المحتلتين، عقدا اجتماع عن بعد رفقة أفراد منت الحرس المدني الاسباني والشرطة الوطنية الاسبانية، لتحديد نوعية الحدود التي يريدها المغرب.

ومن جانب آخر، وبعد أن عبرت الحكومة الاسبانية التي يقودها الاشتراكي “بيدرو سانشيز”، عن دعمها لمبادرة الحكم الذاتي لحل نزاع الصحراء المغربية، واستعداد رئيس الحكومة لإجراء زيارة للمغرب لإجراء مباحثات لتعزيز العلاقات بين المغرب وإسبانيا، أعلن حزب “فوكس” المتطرف عن مواقف مغايرة لتوجه السلطات الإسبانية.

وفي الوقت الذي ينتظر فيه مغاربة مدينتي مليلية وسبتة السليبتين، أن تسفر المباحثات المغربية الاسبانية عن إعادة فتح المعابر الحدودية المغلقة، طالب حزب “فوكس”، بإبقاء المعابر الحدودية الوهمية لمدينتي مليلية وسبتة المحتليتن مغلقة، بدعوى أن المغرب لن يتخلى عن المطالبة باسترجاع الثغرين المحتلين.

ومن جهتها، أعلنت النائبة البرلمانية ” تيريزا لوبيز”، في سبتة المحتلة، عن أن حزب “فوكس” يعتزم مناقشة أمر إبقاء المعابر الحدودية لميليلة وسبتة مغلقين، في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب.

وكما أعلنت أيضا، عن أن “فوكس”، يعتزم الرد على الموقف الجديد الذي تبنته حكومة “بيدرو سانشيز” من النزاع المفتعل في الصحراء المغربية، وفق ما كشفت عنه صحيفة “مليلية هوي” في مليلية المحتلة.

وتأتي هذه الخطوة المعاكسة لتوجه الحكومة الاسبانية، في وقت تتطلع فيه حكومتا سبتة ومليلية إلى إعادة فتح المعابر الحدودية مع المغرب أمام حركة مرور الأشخاص والبضائع، وذلك بهدف وضع حد للاختناق التجاري والاقتصادي الذي تعانيه المدينتين منذ أزيد من سنتين جراء الإغلاق الذي فرضته جائحة كورونا.

ومن جهتها، قالت مندوبة الحكومة المحلية لمدينة سبتة المحتلة “سلفادورا ماتيوس”، أمس الجمعة، في تصريح لها، إن حدود معبر “تاراخال” لا تزال قيد التجهيز وأنه لا يوجد تاريخ مبرمج لإعادة فتحها، وأن “كل ما يتم تداوله في الوقت الحالي مجرد تكهنات“.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)