أصيلا وأكادير وتازة ووجدة تحتضن سباقات جهوية في سباق الدراجات.

بوابة المغرب الشرقي/ متابعة

نظمت في نهاية الأسبوع، تحت إشراف الجامعة الملكية المغربية للدراجات، أربعة سباقات جهوية بكل من مدن أصيلا وأكادير وتازة ووجدة، بمشاركة عدد من الأندية المنضوية تحت لواء الجامعة .

وهكذا، نظمت عصبة جهة طنجة تطوان الحسيمة، السبت الماضي، سباقا جهويا بمدينة أصيلة بلغت مسافته 60 كلم

وعرف مشاركة 80 متسابقا ومتسابقة من الجمعيات الرياضية المنتمية للعصبة.

ففي فئة الكبار كان الفوز من نصيب إبراهيم الصباحي ( نادي البوغاز طنجة )، فيما حل ثانيا طه ياسين المورادي ( الإتحاد الرياضي الوزاني) وثالثا لحسن الصباحي ( نادي طنجة) .

وفاز بسباق الشبان عبد الحكيم بوحسون (نادي طنجة) متقدما على عبد الحكيم بوحسون ( المغرب التطواني) واسحاق البردعي (نادي طنجة).

وفي فئة الصغار كان الفوز من نصيب يحيى بوركيلة، وحل ثانيا محمد مغيث وثالثا محمد مجاهد ( نفس النادي).

وفي فئة الكبيرات دخلت في المركز الأول خلود اللهوي ( الإتحاد الرياضي الوزاني للدراجات)، بينما فازت بسباق الصغيرات حفصة اللهوي ( الإتحاد الرياضي الوزاني للدراجات).

ونظمت جهة سوس ماسة للدراجات، أمس الأحد، في مدار مغلق البطولة الجهوية لتحديد بطل العصبة لسنة 2021 بمشاركة 50 متسابقا ومتسابقة منتمين للأندية المنضوية تحت لواء العصبة.

ومر السباق في ظروف جيدة وعرف حدة في التنافس بين مختلف المشاركين على مسافته 70 كلم.

ففي فئة الكبار توج بطلا للجهة رضوان صمام من نجاح سوس أكادير ووصيفا له عبد الوهاب أبلواش من شباب إنزكان فرشيد إنجارن من نجاح سوس ثالثا .

وبالنسبة لفئة أقل من 23سنة كان الفوز من نصيب يوسف المتوكل من شباب إنزكان، الذي تفوق على منافسيه

إسماعيل زماني من نادي تارودانت وعبد الصمد الكومري من نادي تارودانت أيضا.

وعاد المركز الأول في فئة الشبان لأحمد بداد من شباب انزكان ، متقدما على عبد الكبير سلوان من نادي تارودانت

وسفيان بوهرية من شباب إنزكان .

ولدى الإناث فازت بسباق الكبيرات حسناء عزيز من شباب إنزكان متقدمة على زميلتها في الفريق حسناء المغاري.

وفي فئة الصغيرات كان الفوز حليف سيلفا بينت فاطمة من شباب إنزكان ، فيما حلت ثانية دعاء إزم من نفس النادي.

ونجحت مدينة تازة في تنظيم أول سباق جهوي للدراجات سعيا إلى ربط حاضرها مع ماضيها التليد في رياضة “الاميرة الصغيرة “بعد مضي أكثر من سنتين على شل نشاط الدراجة بهذه المدينة، التي أنجبت أبطالا في مختلف الأنواع الرياضية.

فقد نظمت عصبة جهة فاس مكناس بتنسيق مع الجمعية التازية للدراجات، سباقا جهويا شارك فيه 54 متسابقا ومتسابقة من 9 فرق منتمية للجهة.

وعرف السباق تنافسا قويا بين مختلف الدراجين وحضورا مكثفا لممثلي الجماعات الترابية بإقليم تازة الذين أعطوا إشارات قوية لانخراطهم من أجل عودة ممارسة رياضة الدراجات بتازة إلى سابق عهدها.

كما عرف السباق حضور جماهير غفيرة لم تبخل بتشجيعاتها على المتسابقين طيلة أطوار هذه التظاهرة الرياضية ، التي تميزت بمشاركة ذوي الاحتياجات الخاصة الذي قوبلوا بتشجيعات حارة من الجمهور التازي.

ومن جهتها ، نظمت عصبة جهة الشرق سباقها الجهوي ، أمس الأحد بمدينة وجدة تميز بانخراط قوي للأندية المنضوية تحت لواء العصبة ، وحضور وازن للمرأة من فاعلات جمعويات وبطلات سابقات في رياضات مختلفة ومنهن مسؤولات على الشأن الثقافي والسياسي بالمدينة.

وفي نهاية هذا السباق تم تتويج البطلات والأبطال من مختلف الفئات العمرية بتسليمهم جوائز مالية مهمة وكؤوس وميداليات.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)