وفد إسباني يزور مواقع أثرية بالصحراء

يقوم حاليا وفد إسباني بزيارة إلى جهة العيون الساقية الحمراء للاطلاع على مظاهر التنمية التي تشهدها الجهة في مختلف المجالات الثقافية، الاجتماعية والاقتصادية.

ويضم هذا الوفد، الذي يزور الجهة بمبادرة من مركز الساقية الحمراء للدراسات والأبحاث وجمعية مورسيا للطلح، أنطونيو فيسينتي فراي سانشيز، مؤرخ أستاذ بجامعة مورسيا، وغونزالو سانشيز الفاريز كاستيلانوس، مصور ومصمم، وباولينو روس، صحافي بالراديو الجهوي لمورسيا.

وسيقوم الوفد، الذي يرافقه القنصل العام للمملكة المغربية في مورسيا محمد بيد الله، بزيارة إلى مناطق الطيور بمحمية النعيلة بإقليم طرفاية، ومواقع النقوش الصخرية، وكذا المواقع الأثرية بالمنطقة، وسيعقد لقاءات مع السلطات والفاعلين المحليين بأقاليم العيون، طرفاية والسمارة.

وسيتم أيضا خلال هذه الزيارة توقيع اتفاقية شراكة بين جمعية التفاعل بمورسيا ومركز الساقية الحمراء للدراسات والأبحاث بالعيون وجمعية ميران لحماية التراث بالسمارة، للتعريف والبحث حول المواقع الأثرية والطبيعية بجهة العيون الساقية الحمراء.

كما سيقوم الأستاذ غونزالو سانشيز الفاريز كاستيلانوس بإلقاء محاضرة بالكلية متعددة التخصصات بالسمارة، إلى جانب تقديم كتابه “النقوش الصخرية الأثرية في جنوب المغرب” الصادر بإسبانيا في شهر فبراير الماضي.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)