أوكرانيا تتهم روسيا بقصف مسرح يحتمي به ألف مدني

اتهمت أوكرانيا روسيا بأنها قصفت أمس الأربعاء مسرحا في مدينة ماريوبول كان يحتمي به أكثر من ألف مدني،

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مساء الأربعاء “في ماريوبول ألقى سلاح الجو الروسي عمدا قنبلة على مسرح الدراما في وسط المدينة والمبنى دمر”، مضيفا أن “عدد القتلى لم يعرف بعد”، ومشيرا إلى سقوط “مئات” الضحايا.

وتابع زيلينسكي “يجب على العالم أن يعترف أخيرا بأن روسيا أصبحت دولة إرهابية”.

وأكدت بلدية ماريوبول أن “أكثر من ألف” شخص كانوا داخل المسرح، كما رأى رئيس البلدية فاديم بويتشنكو أن هذا الهجوم هو “مأساة مروعة”، مضيفا في تسجيل فيديو أن “الناس كانوا مختبئين هناك. بعضهم حالفهم الحظ بالبقاء على قيد الحياة لكن للأسف هذا لا ينطبق على الجميع”.

وتابع أن “الكلمة الوحيدة لوصف ما حدث اليوم هي إبادة جماعية… إبادة جماعية لأمتنا وشعبنا الأوكراني”.

في المقابل، نفت وزارة الدفاع الروسية توجيهها ضربة جوية إلى المسرح، وأكدت أنها لم تنفذ أي مهام تتعلق بضربات على أهداف برية في مدينة ماريوبول، وقالت إن كتيبة آزوف القومية الأوكرانية دمرت المبنى.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)