الولايات المتحدة الأمريكية تدعم مخطط الحكم الذاتي

بين “الحكم الذاتي” و”الاعتراف”، مازال الضباب يلف موقف الإدارة الأمريكية الجديدة من ملف الصحراء، بالعودة إلى الإقرار السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمغربية الأقاليم الجنوبية.

وعلى امتداد الفترات الماضية، اكتفت الإدارة الأمريكية بمواقف خجولة من قضية الصحراء، تمتد في أقصى الأحيان إلى الحديث عن الحكم الذاتي، فيما يظل سؤال مضمون “الاتفاق الثلاثي” مطروحا.

وجددت واشنطن دعمها لمخطط الحكم الذاتي المغربي، إذ اعتبرت ويندي شيرمان، نائبة وزير الخارجية الأمريكي، خلال زيارتها إلى الرباط، أمس الثلاثاء، أن الولايات المتحدة مازالت تنظر إلى خطة الحكم الذاتي المغربية على أنها جادة وذات مصداقية وواقعية.

واجتمع أنتوني بلينكن، كاتب الدولة في الخارجية الأمريكية، بوزير الشؤون الخارجية المغربي في ثلاث مناسبات رسمية منذ وصول بايدن إلى البيت الأبيض؛ لكن دون أن يكون هناك أي إعلان أو موقف واضح بشأن الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد