وحيد خاليلوزيش يغلق الباب بشكل نهائي أمام إمكانية عودة حكيم زياش للمنتخب الوطني.

بوابة المغرب الشرقي / متابعة

أغلق وحيد خاليلوزيش الباب بشكل نهائي أمام إمكانية عودة حكيم زياش للمنتخب الوطني..

وقال خاليلوزيتش:” حتى لو كان لدينا اسمه ليونيل ميسي وأراد أن يفجر المجموعة من الداخل فلن أوجه له الدعوة”..

وأكد خاليلوزيتش أنه لو سجل نايف أكرد الكرة التي ارتطمت بالقائم فإن الندوة الحالية لم تكن لتعقد..

خاليلوزيتش قال إن كأس إفريقيا جاءت في وقت مبكر ربما بالنسبة لهؤلاء اللاعبين، مشيرا إلى أنهم مقارنة مع منتخب مصر، فإنهم أقل تجربة وخبرة.

وقال وحيد إنه مازال متفائلا بخصوص المنتخب الوطني، مشيرا إلى أن لديه مجموعة شابة بعضها في عمر العشرين.

وأضاف وحيد: “بالأمس ذهبت لاقتناء بعض الأشياء الخاصة، وهناك من شجعني ودعاني للاستمرار والتقط معي الصور، تماما كما أن هناك من هددني، وهذا يحدث في كرة القدم”..

وبخصوص توقيف سفيان بوفال قال وحيد إنه لم يعلم ماذا حدث، مشيرا إلى أنه دخل غرفة الملابس، لكن وحيد قال:” إذا كان هناك عقوبات، فإنها يجب أن تطال الطاقم التقني لمنتخب مصر كاملا”، مشيرا إلى أن الجامعة استأنفت قرار التوقيف…

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)