التجمع الوطني للأحرار يعقد المؤتمر الإقليمي لبركان تحت شعار الطريق إلى 4-5 مارس.

بوابة المغرب الشرقي

بناء على مقتضيات النظامين الأساسي والداخلي لحزب التجمع الوطني للأحرار، وفي إطار الإعداد للمؤتمر الوطني ، عقد حزب التجمع الوطني للأحرار بإقليم بركان يومه السبت 22 يناير الجاري ، المؤتمر الاقليمي لحزب الحمامة تحت “شعار الطريق الى 4-5 مارس”
بحضور وازن لمعالي وزير الفلاحة محمد الصديقي بصفته الحزبية ، إلى جانب محمد أوجار المنسق الجهوي لحزب الحمامة ، و برلمانيو الجهة عن نفس الحزب حيث أشرف على تأطير هذا المؤتمر السادة أعضاء المكتب السياسي للحزب فيما تولى السيد عبد القادر اللياوي مهمة مقرر.

وتميز هذا اللقاء التنظيمي الهام بالاحترام التام للتدابير الاحترازية التي اقرتها السلطات الحكومية.

وخلال كلمات السادة المتدخلين تم التطرق إلى نتائج الحزب خلال الاستحقاقات الانتخابية الماضية على مستوى إقليم بركان وما حققه من أرقام على الصعيد الوطني بوأت الحزب الرتبة الأولى من حيث عدد الأصوات.


منوهين بالمجهودات الجبارة التي بذلها أعضاء الحزب على المستويين الإقليمي والوطني وعلى رأسهم البروفيسور محمد صديقي الذي اشتغل ليل نهار بتنسيق مع التنظيمات الموازية للحزب من أجل بلوغ الحزب المراكز المتقدمة التي هو أهل لها.
مشددين على ضرورة استمرار العمل الميداني والتواصلي مع الساكنة في دعوة لجميع المناضلين إلى الاشتغال بروح الفريق والإيمان بالتنظيم الحزبي الضامن للاستمرارية.

وعقب ذلك اجمع المتدخلين على نجاح الحزب في المحطات الانتخابية السابقة بفضل الرؤية الإستراتيجية للرئيس عزيز اخنوش، مؤكدين على الاستمرار في نفس النهج مع استشعار المسؤولية لمساندة الحكومة في تنزيل برامجها من كافة المواقع سواء من الجماعات الترابية أو كمناضلين.


وبعد المناقشة والتداول تقرر ما يلي:
انتخاب الأعضاء المؤتمرون للمؤتمر الوطني السابع وعددهم 44
انتخاب الأعضاء المؤتمرون للمؤتمر الجهوي وعدده 44
انتخاب أعضاء المجلس الوطني وعددهم 3
وبعد انتهاء أشغال المؤتمر الإقليمي، رفعت برقية ولاء وإخلاص إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، تلتها باسم المؤتمرين السيدة دلال ميني.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المزيد