الإعلام الجزائري يستنجد ب”الرقاة” لتبرير الهزيمة أمام غينيا الإستوائية في “كان” الكاميرون

بواب المغرب الشرقي / متابعة

حاول الإعلام الجزائري، خلال الساعات القليلة الماضية، تسويق خطاب تبريري لهزيمة منتخبهم الوطني أمام منتخب غينيا الاستوائية، أمس الأحد، في إطار الجولة الثانية من دور المجموعات لكأس الأمم الإفريقية، والتي جرت على أرضية ملعب “جابوما” بمدينة دوالا الكاميرونية.

وبعد أن لمح المعلق الجزائري حفيظ الدراجي، خلال وصفه المباشر لأطوار المباراة عبر قناة “بيين سبورت”، إلى وجود “شيء ما” ساهم في “سوء الطالع” الذي رافق لاعبي المنتخب الجزائري، دفع الإعلام المحلي عبر قنواته الرسمية، إلى إبراز نظرية “المؤامرة” التي ساهمت في هزيمة رفاق رياض محرز في المباراة.

ونشرت قناة “النهار” الجزائرية مقطع “فيديو” لأحد الرقاة الذي ادعى أن المنتخب الجزائري “معمول له السحر والعين، ويحتاج إلى رقية شرعية حتى يتمكن من فك ذلك”، مطالبا من المسؤولين أن يعدوا له جواز السفر في أقرب الآجال حتى يتمكن من السفر إلى الكاميرون ومساعدة منتخب بلاده، على حد تعبيره

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)