مشاريع لتعزيز البنيات التحتية بالعيون سيدي ملوك

بوابة المغرب الشرقي/ متابعة

تم، مؤخرا، بمدينة العيون سيدي ملوك، في إطار تعزيز البنيات التحتية، وضع الحجر الأساس لبناء وتجهيز مركز تصفية الدم، وتدشين مدرسة 18 نونبر، إضافة إلى إطلاق أشغال توسيع وتقوية الطريق الإقليمية رقم 6036 بجماعة عين لحجر، وذلك بمناسبة تخليد الذكرى الـ 46 للمسيرة الخضراء المظفرة.

وأشرف عامل إقليم تاوريرت، العربي التويجر، والوفد المرافق له، على وضع الحجر الأساس لبناء وتجهيز مركز لتصفية الدم بمدينة العيون سيدي ملوك، بتكلفة إجمالية تقدر بـ 3.2 مليون درهم.

وسيتم تمويل إنجاز هذا المشروع، الذي تنتهي أشغال بنائه وتجهيزه بعد 10 أشهر، من صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، في إطار اتفاقية شراكة تضم كل من عمالة إقليم تاوريرت، والمندوبية الإقليمية للصحة، والمجلس الإقليمي، وجماعة العيون سيدي ملوك، و جمعية بسمة لمرضى القصور الكلوي.

وقال رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم تاوريرت، خطيب عبد العزيز، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذا المشروع يأتي في إطار البرنامج الثاني لمواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، ضمن المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بهدف تمكين مرضى القصور الكلوي بهذه المدينة والجماعات المجاورة لها من خدمات التصفية والعلاج.

وأشار السيد خطيب إلى أن هذا المشروع يسعى إلى التخفيف من معاناة مرضى القصور الكلوي بمدينة العيون سيدي ملوك والجماعات القروية المجاورة لها، والمقدر عددهم ب 41 مريضا، خاصة ما يتعلق بالتنقل إلى المدن المجاورة للاستفادة من خدمات تصفية الدم، وتلقي العلاجات والخدمات الطبية الاختصاصية.

كما أشرف عامل الإقليم على تدشين مدرسة 18 نونبر، والتي تم بناؤها بتكلفة إجمالية تناهز 6،4 مليون درهم بتمويل من الميزانية العامة لوزارة التربية الوطنية والتكوين والتعليم الأولي والرياضة، بهدف توسيع وتجويد العرض المدرسي بالمدينة والإقليم، ومحاربة الهدر المدرسي.

وشدد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بإقليم تاوريرت، السيد سعيد العاطفي، في تصريح صحفي، على أن هذه المؤسسة، التي سيستفيد منها 300 تلميذ وتلميذة بأقسام التعليم الابتدائي، و 60 مستفيدا بأقسام التعليم الأولي، من شأنها تخفيف الضغط على المؤسسات التعليمية المجاورة، والمساهمة في التقليص من نسبة التكرار والحد من الهدر المدرسي وتشجيع التمدرس خاصة في صفوف الفتيات.

وبجماعة عين لحجر، أعطى عامل الإقليم والوفد المرافق له انطلاقة أشغال توسيع وتقوية الطريق الإقليمية رقم 6036 على طول 9.35 كيلومتر، تمتد من النقطة الكيلومترية 00 إلى النقطة الكيلومترية 9.35 بعرض يقدر ب 6 أمتار.

ويهدف هذا المشروع، الذي خصص لإنجازه مبلغ إجمالي قدره 13.7 مليون درهم، بتمويل من صندوق التنمية القروية في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالوسط القروي، إلى خلق التنمية والرواج الاقتصادي بالمنطقة، عبر تيسير تسويق منتوجاتها المحلية، وكذا تعزيز البنية الطرقية بالإقليم، وتجويد الخدمات الطرقية بالنسبة لمستخدميها، وتحسين شروط السلامة الطرقية بها.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)