شرطي يطلق النار على شخص هدد سلامة المواطنين بالسلاح

بوابة المغرب الشرقي / متابعة

أوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، اليوم الجمعة، ان مفتش شرطة يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة برشيد، اضطر خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، لاستعمال سلاحه الوظيفي خلال تدخل أمني.

وكشف البلاغ، ان هذا التدخل جاء لتوقيف شخص يبلغ من العمر 28 سنة، من ذوي السوابق القضائية، والذي كان يهدّد أمن المواطنين وممتلكاتهم، كما عرّض عناصر الشرطة لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وقال المصدر نفسه، إن قاعة المواصلات بمدينة برشيد كانت قد توصلت بإشعار من طرف سيدة حول قيام المشتبه فيه الذي كان في حالة اندفاع وتخدير قويتين بإحداث الفوضى أمام منزلها، مما استدعى تدخل دورية للشرطة من أجل ضبط المعني بالأمر.

وواجه الموقوف عناصر الدورية بمقاومة عنيفة باستعمال السلاح الأبيض، مما اضطر مفتش الشرطة الى استعمال السلاح الوظيفي وإطلاق رصاصتين أصابت المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى، وهو ما مكن من تحييد الخطر الناجم عنه وتوقيفه وحجز السلاح الأبيض.

إلى ذلك، فقد تم إخضاع المشتبه فيه للمراقبة الشرطية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية.

وفي انتظار ذلك، سيتم إخضاع الموقوف لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تحديد جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه، والكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

جدير بالذكر، أنه غالبا ما يضطر رجال الشرطة التابعين للمديرية العامة للأمن الوطني، إلى استعمال سلاحهم الوظيفي في الحالات التي يكون فيها المجرمون على استعداد لارتكاب أفعال قد تهدد سلامة المواطنين وموظفي الأمن.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)