حالة الطوارئ الصحية على طاولة المجلس الحكومي

بوابة المغرب الشرقي/متابعة

من المنتظر أن يعقد يوم الخميس المقبل، 28 أكتوبر الجاري، مجلس للحكومة برئاسة عزيز أخنوش رئيس الحكومة.
وسيتتبع مجلس الحكومة في بدايته عرضا لوزير الصحة والحماية الاجتماعية حول الحالة الوبائية بالمغرب وتطور الحملة الوطنية للتلقيح، حسب ما ذكره بلاغ رئاسة الحكومة.
كما سيتدارس المجلس الحكومي إثر ذلك ثلاثة مشاريع مراسيم، في ذلت الجلسة، يضيف البلاغ الصادر من رئاسة الحكومة المغربية.
ويتعلق الأول منها بتمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية في جميع أنحاء التراب الوطني لمواجهة تفشي فيروس كورونا – كوفيد 19، بينما يتعلق الثاني بوقف استيفاء رسم الاستيراد المفروض على القمح الصلب، أما الثالث فهو خاص بوقف استيفاء رسم الاستيراد المفروض على القمح اللين ومشتقاته.

وكان المغرب قد قرر تمديد حالة الطوارئ الصحية في عموم البلاد شهرين إضافيين لمواجهة تفشي فيروس “كورونا“.
وقالت الحكومة، في بيانها أنذاك، إنه “تمت المصادقة على تمديد مدة سريان حالة الطوارئ الصحية بسائر البلاد حتى 31 أكتوبر المقبل“.
وفي 21 ديسمبر أعلنت الحكومة فرض حالة طوارئ صحية لمدة 3 أسابيع، لمنع انتشار كورونا، ومنذ ذلك الوقت يتم تمديدها.
وبموجب الطوارئ الصحية، يمكن للحكومة اتخاذ تدابير استثنائية للحد من تداعيات جائحة كورونا.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)