انتخاب ابن مدينة الدريوش الأستاذ عثمان الوكيلي عضوا بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية

بوابة المغرب الشرقي/ متابعة

انتخب ابن مدينة الدريوش، الأستاذ عثمان الوكيلي، الذي يشغل منصب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتارجيست، عضوا بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية، وذلك يوم أمس السبت 23 أكتوبر الجاري، برسم الولاية الثانية 2022-2026.

وأوضح بلاغ المجلس الأعلى، أن نتائج الاقتراع، حسب المحضر المنجز من طرف لجنة الإحصاء، أسفرت عن فوز القضاة : عبد الله معوني وسعاد كوكاس و الزبير بوطالع وعبد اللطيف طهار عن هيئة قضاة مختلف محاكم الاستئناف، فيما فاز عن هيئة قضاة مختلف محاكم أول درجة (ابتدائية) كل من عثمان الوكيلي، وعبد اللطيف الشنتوف ويونس الزهري، والمصطفي رزقي و أمينة المالکي ونزهة مسافر.

وتجدر الإشارة إلى أن قضاة المملكة على الصعيد الوطني، صوتوا يوم أمس السبت، بكثافة لاختيار ممثليهم بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية، حيث بلغت نسبة المشاركة 93,14 في المائة.

وبحسب بلاغ للمجلس، فإن انتخابات ممثلي القضاة به، والتي جرت بـ24 مكتب تصويت بسائر محاكم الاستئناف العادية بربوع المملكة، مرت في جو من المسؤولية والانضباط واحترام قيم الشفافية والنزاهة وتكافؤ الفرص، مع مراعاة تامة للضوابط القانونية والأخلاقيات المهنية والتدابير الاحترازية المقررة من قبل السلطات العمومية للحد من انتشار وباء كورونا المستجد.

وأوضح البلاغ أن نسبة المشاركة العامة، بعد إغلاق جميع مكاتب التصويت على الساعة السادسة مساء، بلغت 93,14 في المائة، موزعة على 91,40 في المائة على صعيد هيئة قضاة مختلف محاكم الاستئناف، 93,80 في المائة بالنسبة لهيئة قضاة مختلف محاكم أول درجة.

وسجلت مشاركة القاضيات في التصويت نسبة 87 في المائة على صعيد هيئة قضاة مختلف محاكم الاستئناف، و 92,45 في المائة بالنسبة لهيئة قضاة مختلف محاكم أول درجة.

وفي سياق متصل، نوه المجلس الذي تابع باهتمام بالغ سير العمليات الانتخابية، بالأخلاق المهنية العالية التي تحلى بها القضاة الناخبون والمرشحون على السواء، خلال جميع مراحل هذه الانتخابات، والتي عبرت عن إرادة جماعية في الالتزام بقواعد الشفافية والنزاهة في اختيار ممثلي القضاة بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)