الجزائر : ندرة زيت المائدة من جديد وارتفاع أسعارها تنذر بطوابير جديدة والحكومة تتفرج

تعاني الأسواق الجزائرية من جديد بأزمة حادة في زيت المائدة،بسبب مشكلات التموين وهامش الربح وزيادات في الأسعار، دفعت بعض التجار إلى عدم بيعها، وانعكس ذلك على حاجيات المواطنين الذين يبحثون عن هذه المادة من دون جدوى.

وتثير أزمة الزيت في الجزائر مزيدا من الجدل سوف تؤدي حتما لبروز طوابير حيث ظروف مواتية لأزمة تتشابه باقي المواد الأساسية ، ففي الوقت الذي يجد المواطنون صعوبة في الحصول عليها، تعلن السلطات أن الأزمة مفتعلة من قبل التجار وتشرع عقوبات قاسية ، بسبب رفض التدابير المتعلقة بالفوترة والتهرب من الضريبة وإحتكار .

الندرة و الزيادة في أسعار زيت المائدة أثارت غضب مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي ،و اعتبر مواطنون أن ندرة الزيت أو باقي المواد الأساسية فضيحة دامت سنوات تؤكد أن النظام لا يملك حلول ،في وقت صعب، أصبح كل شيء مفقود مع أزمة الاقتصادية المرتبطة وتأثيرها على القدرة الشرائية للمواطنين ولم يعد تذخل العسكر سوى بالشعارات وكذب وربح وقت .

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)